أحدث_الأخبار

وزير الخارجية المصري يتوجه إلى إسرائيل في زيارة رسمية

10 يوليو , 2016 - 9:35 ص

اخبار محلية الوطن العربي

يتوجه وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الأحد، إلى إسرائيل في زيارة رسمية، بحسب بيان أصدرته “الخارجية” المصرية.

ووصف البيان، الذي حصلت وكالة الأناضول نسخة منه، الزيارة بـ”الهامة”، موضحا أنها تستهدف “توجيه دفعة لعملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية، بالإضافة إلى مناقشة عدد من الملفات المتعلقة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية”.

وقال أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن زيارة شكري إلى إسرائيل تأتى فى “توقيت هام، بعد الدعوة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بأهمية التوصل إلى حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية”، بحسب البيان.

وأضاف المتحدث بأن الوزير سوف يجرى محادثات مطولة خلال الزيارة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من شأنها تناول العديد من الملفات المرتبطة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية، مع التركيز على القضية الفلسطينية.

من جانبه، وصف نتنياهو في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية، التي عقدت صباح اليوم زيارة شكري، بالهامة.

وقال مخاطبا وزراء حكومته: ” يسرني أن أحيطكم علما أن وزير الخارجية المصري سامح شكري سيصل إسرائيل اليوم وسألتقي معه بعد ظهر اليوم ومرة أخرى هذا المساء”.

وأشار نتنياهو إلى أن آخر زيارة لوزير خارجية مصري إلى إسرائيل كانت في عام 2007.

وأضاف: ” هذه الزيارة مهمة لأسباب كثيرة وهي تشكل دليلا على التغيير الذي حدث في العلاقات الإسرائيلية المصرية بما في ذلك دعوة الرئيس السيسي المهمة إلى دفع عملية السلام، مع الفلسطينيين ومع الدول العربية على حد سواء”.

من جانبها، قالت صحيفة “جيروزليم بوست” الإسرائيلية، إن الجانبين سيناقشان الوضع الأمني في منطقة سيناء المصرية المضطربة، وكذلك العلاقات المصرية الإسرائيلية.

كما أوضحت الصحيفة أن شكري، سيحث نتنياهو، على قبول المبادرة الفرنسية حول السلام، والتي ترفضها إسرائيل حتى الآن.

وشهدت باريس اجتماعًا دوليا بمشاركة 24 دولة بينهم مصر، عقد في 3 يونيو/حزيران الماضي، بدون طرفي الصراع الفلسطيني والإسرائيلي، وذلك تمهيدا لعقد مؤتمر دولي قبل نهاية العام الحالي.

وتوقفت المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في إبريل/نيسان عام 2014 بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والقبول بحل الدولتين على أساس حدود 1967 والإفراج عن معتقلين من السجون الإسرائيلية.

واحتفى عدد من الدبلوماسيين الإسرائيليين بزيارة شكري لتل أبيب، من بينهم السفير الإسرائيلي في جنوب أفريقيا آرثر لينك، الذي عبر عن ذلك في تدوينة له عبر حسابه على موقع “تويتر” قائلًا: مرحبًا بكم في إسرائيل وزير الخارجية سامح شكري”

والعلاقات المصرية الإسرائيلية تبدو جيدة منذ وصول الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وتم إعادة فتح سفارة لتل أبيب بالقاهرة، وإرسال سفير لمصر لإسرائيل بعد سحبها عام 2012 ، غير أن التطبيع الشعبي بين مصر واسرائيل مازال محل رفض. –

اترك تعليق

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments